الجمعة، مايو 07، 2010

اختبار القدرات qeyas

مساء الأربعاء الأسبوع القادم سأكون في موعد مع اختبار القدرات ، بعد أن اختبرته للمرة الأولى في الفص200420101051ل الدراسي الأول وحصلت على درجة متدنية إذا ما قورنت بالنسب المطلوبة في الجامعات وكانت نسبتي 74 % . بعد انتهاء الاختبار بمدة تكلمت أنا وبعض الأصدقاء الذين حصلوا على نسب مرتفعة فوق 90 % عن كيفية حصولهم على هذه الدرجة وما هي السبل المتبعة لذلك , فأخبروني أنهم قرؤوا وفهموا وحفظوا ثلاث كتب غير المواقع التي دخلوها والملخّصات التي صوروها على الورق وعلى أدمغتهم .

وبحكم تواجد بعضهم معي في الفصل فقد كنت أراهم قبل اختبار القدرات يكلمون معلم الرياضيات لكي يستفسروا عن مسألة خارج منهج الرياضيات وقد وجدوها في إحدى الكتب التي تتعلق بالاستعداد لاختبار القدرات . وأيضا يسألون معلم اللغة العربية عن بعض الأمور المتعلقة بالجزء اللفظي .

أنا وكأحد المهملين دخلت الاختبار وأنا لا أعرف أن الحل بالاختبار يكون بالقلم الرصاص حتى أني عانيت في كيفية تعبئة البيانات إلى غير ذلك من ا لأمور ، والسبب أني لم أستعد .

الشاهد أني سألت أولئك عن كتاب مفيد للاستعداد لاختبار القدرات فبدؤوا يعددون لي الكتب والمواقع الإلكترونية المفيدة في هذا الأمر وجزاهم الله خيرًا على تعاونهم ، أنا قلت أريد أفضل كتاب فقالوا : الأفضل رام 1 قلت ثم أي قالوا الأمين ؛ قلت يكفياني  . أخبرت أبي فاقتنى لي الكتابين قبل شهر أو أكثر من جدّة وإلى الآن محدثكم لم يقرأ فيهما إلا المقدمة وأوائل الصفحات . وقد قرأت قبل أن أكتب مقالتي بضع صفحات من كتاب رام ، وقد كانت سبب كتابتي للمقالة .

لم يعد هناك وقت , أهملت مرة أخرى , ويبدو أنني سأدخل الاختبار وأنا لم أجهز له بما فيه الكفاية , أحاول الأيام القادمة أن أستعد له حتى تأتيني درجة ترضيني .

للمعلومية يستطيع الطالب اختبار 4 اختبارات على شرط أن يدفع 100 ريال عن كل اختبار , وهم يأخذون الدرجة الأفضل , آخر اختبار لي سيكون في الصف الثالث ثانوي الفصل الدراسي الثاني , والله المعين .

لا أدري هل سأسوّف إلى أن أستيقظ في الفصل الدراسي الثاني وأنا في الصف الثالث ثانوي , وقد حصلت على درجة متدنية في الاختبار الأخير لي ؟!! وأغلب الجامعات الآن لم تعد تعتمد على نسبة الثانوية بقدر ما تعتمد على الدرجة التي حصل عيها الطالب في اختباري القدرات والتحصيلي .

كان الله في عونكم يا آل الثانوية .

اتصل على مدربنا أحد ممثلي الاتحاد السعودي من رقم قادم من مدينة الرياض , مفاده أن اثنين من الأندية الثمانية الأوائل انسحبوا من بطولة النخبة , ونحن حاصلين على المركز العاشر , وبذلك الآن نحن في المركز الثامن , فقال أننا سنشارك في بطولة النخبة الأسبوع القادم وتبدأ من يوم الأربعاء في الرياض , وسيكون السكن في بيت الشباب .

وللأسف أنا يوم الأربعاء مرتبط بهذا الاختبار ونسأل الله العافية , وإلا فهي فرصة لا تضيّع , ونعوضها في السنوات القادم إن شاء الله تعالى .

8 التعليقات , [ أضف تعليقك ]:

أبو الحسن الغامدي يقول...

كان الله في عونك والله يعننا صراحة جهد بالغ القوة وعقبال 98% بإذن الله

عبـــد الرحـــمـــن الكيـــلاني يقول...

أعانك الله ..

نمصيحتي لك أن تهتم بكتاب الرام ، ولعى الأقل إن لم سعفك الوقت ، أن تفهم القواعد المذكورة في أول الكتاب ، مثل قواعد الأعداد النسبية وغيرها ..


بالتوفيق ..

أسامة الغامدي يقول...

أبو الحسن الغامدي :
الله ييسّر .. وأعاننا الله على الثانوية .. شكرا لك على مرورك وتعليقك .

عبد الرحمن الكيلاني :
حياك الله وبيّاك .. نعم صحيح الأعداد النسبية هي هي الأهم وأيضًا المسائل التي تكون على النسب المئوية , وفقك الله وشكرًا لك على نصيحتك .. وتعليقك

غير معرف يقول...

:wink:

ابو عماد يقول...

الله يوفقك ويعيينك ..

بالنسبة للقياس ... يقيس نسبة التفكير الصحيح . وليس كمية المعلومات .

وباين عليك من مدونتك انك ماشاء الله ميه ميه :)

طلابي الي بسنك , اشوف معهم كتب وملخصات , ودايم انصحهم بحاجتين
1: يفهموا طريقة الإختبار .
2: يفكروا صح .

عموما الله يوفقك لما فيه خير الدنيا والآخرة

علي يقول...

عندما تخرجت في الثانوية تلك الأيام, لم يكن هناك أي اختبار !

الاختبار الوحيد الذي خضته للقبول في جامعة -وهو الوحيد على مستوى الجامعات في ذلك الوقت حسبما أظن- كان اختبار رام-1 لجامعة الملك فهد, ولازلت أتذكر نجاحي فيه بنسبة 68 بالمئة.

وأضيف بأنني لم أكمل الطريق إلى جامعة الملك فهد إنما اتجهت اتجاهاً آخر.

أختم بدعواتي لك بكل خير في كل أمر ... أخي ابن حجر :)

غير معرف يقول...

و حشتنا يا أسامة بيه .. أشتقنا لكتاباتك و أبداعاتك

أخوكـ : ســــــــــــعيد الدنيش

وش جميل ما حققته في القدرات ، و فالك التوفق في الجاي !

linnoor يقول...

الله يكون في عونك يارب
و شد حيلك

موفق بإذن الله ..
احتك / قصيدة وهم - لين

إرسال تعليق

(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد)